البحث في الكتاب
يمكنك البحث عن أي كلمة في الكتاب من خلال الخيارات التالية :
١- استخدام محرك البحث التالي
-٢- تصفح فصول الكتاب المرتبة هجائيا أدناه
-٣- تنزيل الكتاب بصيغة بي دي إف من الصفحة الرئيسية 

 
أكتب الكلمة المراد بحث معناها في المربع المقابل ثم اضغط Enter أو (بحث) لمعرفة المعنى مع العلم أن الجيم الفارسية تُكتب (ج) والكاف الفارسية تُكتب (ق) كما أن هناك فرقاً بين الهاء والتاء المربوطة
تجنب -ال- التعريف ، ويُفضل للبحث عن مثلٍ شعبي الإكتفاء بلفظٍ دالٍ عليه مثل (النصيفة) لإيجاد (راعي النصيفة سالم) وهكذا





فصل حرف السّين :

 

1- (سالْفَة) أي قصة أو حادثة أو
موضوع ، جمعها (سوالِف) و إن (سولَف أحدهم) فقد حكى و تحدّث .

و الكلمة لها أصل فصيح مذكور في
الآية 38 من سورة الأنفال : {قُل للذينَ كَفَروا إن يَنتَهوا يُغفَر لَهُم ما قَد
سَلَف} ، فكلمات (الأسلاف) و (الأمم السالفة) مرتبطة بمن عاش في الماضي من أجدادٍ
و شعوب ، كما أن {ما قد سَلَف} تعني : ما قد مضى .
    

2- (سَنْع)  كلمة تقال ثناءً و مدحاً لشخص متزن راجح العقل ذو سمتٍ حسن ، و الأنثى تسمى (سَنْعَة) .

(السَنَعْ) في الفصحى تعبير عن
الحُسن و الجمال و قد قال رؤبة بن العجّاج :

(أنت إبن كل منتضىً قَريع ** تمَّ
تمام البدرِ في سَنيع)

3 (ساتول شطوله !)  أي طابور و صَف طويل من الناس .

4 (سَمْ ، سم الله عدوك)  أي قل (بسم الله) قبل الأكل عسى أن يجعل الله
السم في طعام أعدائك ،
و تقال للضيف عند تقديم الطعام أو
الحلوى له .

5 (سْحيلَه أُم الخَلاجين) هي
شخصية خيالية مرعبة كانت الأم تخوف بها أطفالها عندما تريد منعهم من الخروج من
البيت ليلاً أو وقت الظهيرة  ، و يقال أنها
شخصية حقيقية لإمرأة
فقيرة و بشعة النظر كانت تجمع الخرق
البالية (الخلاجين) و تستفيد منها .

6  
(سَنسون نعَيَه) لفظ يطلق على الشخص الجبان أو الضعيف جداً حيث يشَبَّه
بمخاط النعجة ! كما يقال أيضاً (خيخي) و (رِدي) .

و لكلمة (سنسون) أصل عربي فصيح .

7  
لغز : سودة دندرية مع كل طارش مطية ، شنهي ؟ و تكون الإجابة هي :
(الجَنطَه) أي الحقيبة .

8  
(ساسَرني بسالفه) أي أفضى إلي بموضوع خاص بيننا بحيث لا يسمعنا أحد ، و هذا
الفعل يسمى (مساسَر) .

و الكلمة عربية من (سِر) .

9  
(سفر) -بكسر أو ضم السين- أي نور و ضياء وهي عكس (خِرْمِس) المذكورة في فصل
حرف الخاء و تعني الظلام الدامس .

أنظر (أَسْفَرَت و أَنْوَرَت) في
فصل حرف الألف .

10 (سَفسَف علينا) أي هَب تيارٌ هوائي ناحيتنا .

11 (سَيَّرْنا عَليهُم)  أي قمنا بزيارتهم ، أنظر (تَسْيورَة) بفصل حرف
التاء .

12  –(فلان من سايِر الناس) أي من عامتهم و سائرهم .

13  (سْليمَة تْصِكِّك) و (سِم الهاري) و (سْليحِط)
ثلاثة من الألفاظ النسائية المستخدمة عند الغضب و خلال الشجار أو التذمر ، و قد
تُستخدم عند المزاح بين الفتيات خصوصاً !

يقال أن (سليمى) عربية فصيحة تُطلق
على الأرض و ربما القبر ! و (الهاري) أيضاً عربية و تُطلق على أخطر السموم التي
تسبب الإهتراء للبدن و العياذ بالله .

14 (سَلامْتِك) و (عَساك سالم) تقال
رداً على سؤال : (بغيت شي ؟) أو (تامر على شي ؟) ، و الرد السابق ذكره يأتي محل
(لا) مع الشكر .

15-   يقال : (السكوتي ، لوتي) أي أن الشخص الذي لا يتكلم كثيراً و يبالغ في صمته
(سكوتي) قد يكون شديد الذكاء أو أنه يخطط لأمرٍ معين أو ربما يتصف بالمكر و الخُبث
.

أنظر (لوتي) في فصل حرف اللام .

16   –(السِبِع) و (السِعْلو) و (السِلوقي) –بالكاف الفارسية- الأولى
تعني الأسد و تطلق على الإنسان الشجاع خصوصاً أو كثناءٍ و مدح عام ، أما الكلمة
الثانية فهي حيوان خرافي مفترس أو هو وحشٌ كاسر يقال أنه كان يأكل لحوم البشر ، و
الثالثة عربية فصيحة تعني أحد أنواع الكلاب السريعة الشديدة   النحافة .

17 من الأسر و العائلات الكويتية :
السَّنْعوسي و السّالِم و السَّعْدون و السْميط و السّايِر و السِّلْطان و السّيف
و السْرَيِّع و السْعيدان و السْويدان و السَّرْحان و السَّدْحان و السّابِج و
السَّدّانى و السَّمْدان و السَّنَد و السَّدّاح و السَّهو و السَّلْمان و
السَّبْت و السَّبْتي و السَّعَد .

18-                                                                                                                                                                                 
من مواقع الكويت
: منطقة (الساده) أو (السيدان) و هي موقع تاريخي معروف كطريق للقوافل منذ الجاهلية
، تقع هذه المنطقة بعد الجهراء بإتجاه السالمي حيث أنها عبارة عن منخفض يحتوي على
بعض الآبار مما جعله مرعى جيد للأغنام .

19-                                                                                                                                                                                 
 (السّادَة) عند الكويتيين لها معنيين غير تلك
المنطقة التي تطرقنا لها في الفقرة السابقة ، فأحياناً تعني المنتمين للأسرة
الهاشمية و من ينتسبون لبيت رسول الله صلى الله عليه و سلم مثل آل الرفاعي و آل
الطبطبائي و آل النقيب و غيرها من الأسر الهاشمية الكريمة ، أما المعنى الثاني
لكلمة (سادَة) فهو وصف لأي شيء ذو لون واحد فلا يكون مخططاً أو ممتزجاً بألوانٍ
أخرى غير لونه الرئيسي .

20-                                                                                                                                                                                 
 (ساح البَرِّد) أي أن البوظة (الآيس كريم) قد
ذابت و تحولت لسائل ، كما يقال أنَّ (الحليب سايح على الطاولة) أي أنه قد سال و
إنسكب عليها .

21-                                                                                                                                                                                 
 (سَبَّع) تعني بلَّل الشيء ،  فعندما يقال : (سَبَّع إيدَه) أي أنه غسلها
سريعاً بالماء فقط و دون دعك .

22-                                                                                                                                                                                 
 (سِبيل) أي أنه مجاني لعامة الناس ، و غالباً
تطلق على برادات المياه التي توضع في الطرقات كصدقة جارية و لوجه الله تعالى و هي
عادة منتشرة في الكويت منذ القدم و حتى يومنا هذا .

أنظر المثل المذكور في فصل حرف
الياء : (يوم طار طيره قال سبيل) .
 

23-                                                                                                                                                                                 
 (السعابيل) هي اللعاب السائل من الفم عندما يسيل
دون قصد أو تعمد ، مفردها (سعبولَة) .

و (السعابين) في الفصحى هي بنفس
المعنى .

24-                                                                                                                                                                                 
 (سيدَه) تعني الإستقامة و (روح سيدَه) -فعل أمر-
أي إتجه للأمام مباشرة ، كما يقال (فلان سيدَه) عن الشخص المتزن الخلوق .

25-                 
 مهنة كويتية قديمة : (السَفاف) هو من يقوم
بصناعة أشياء متعددة بإستخدام خوص النخيل .

26-                 
 مهنة كويتية قديمة : (السَّمّاج) -و تلفظ بالجيم
الفارسية- هو بائع السمك .

27-                 
 لغز : سْمِجَة -بالجيم الفارسية- في الماي و
الماي حاويها ، سبحان ربي خلقها ، جنس العظم ما فيها ! الإجابة : اللسان .

28-                 
 لغز : سفينتنا يا لصغيرة يا اللي ملاليحج
-بالجيم الفارسية- كثيرة ! الإجابة : العين .

29-                 
 (ساهي لاهي) كلمتان تُطلقان على الشخص مشغول
البال و الفكر ، و اللفظان عربيان مصدرهما (السهو) و (اللهو) .

30-                 
 (سَحْتَني) كلمة ذات أصل عربي تُعبر عن البرد
القارص ، و قد ذكر الأستاذ أيوب حسين الأيوب في كتابه (من كلمات أهل الديرة) : (
.. فيقال برد سحتني ، أي يسحت العظم سحتاً ) .

31-                 
 (السنين) هو لفظ فصيح يُقصد به (الحاد) كالسيف
أو السكين .

32-                 
 (السْراي) هو السراج أو الفانوس ، و يطلق عليه
أيضاً (فَنَر) .

33-                 
 (السبيعي) هو أحد (السبعان) و هم أبناء قبيلة
(سبيع)  إحدى القبائل العربية .

34-                 
 (السهول) إحدى القبائل العربية ، و أحدهم (سهلي)
.

35-                 
 (ستكانة) أو (استكانة) هي الكوب الزجاجي الصغير
الذي يُشرب به الشاي ، تأتي عادة مع عروة صغيرة و أحياناً دون العروة ، و (بيالة)
لفظ آخر بنفس المعنى مذكور في فصل حرف الباء 
.

و أصل هذه الكلمة فارسي هو
(دواستكان) .

36-                 
 (سايَرْناهم) أي أننا سرنا بجانبهم أو بقربهم
(غالباً بإستخدام السيارة) .

 و أيضاً للكلمة معنى معنوي هو : أننا جاملناهم و
وافقنا على ما يريدون مراعاة لهم .

37-                 
 (السّيف) هو ساحل البحر ، و يتطابق معناها
العامي بالمعنى الفصيح .

أنظر (اليال) في فصل حرف الياء .

38-                 
 (السِّمي) لقب يُطلقه الشخص عن آخر يطابقه في
الإسم ، فمثلاً يقول محمد.أ عن محمد.ب : (شلون السمي ؟ شخباره ؟) أو يقولها عند
مخاطبته وجهاً لوجه : (السمي شعلومك ؟ و شمسوي ؟) .

39-                 
 (سبال) أي فول سوداني ، و يفضل الناس (السبال
المملح) .

40-               
(السَّكبَه) هو الشخص
الأنيق ذو الهندام الحسن خصوصاً إن كان يلبس الزي الوطني (الدِّشْداشَه) و
(الغِتْرَه) بحيث يكون مظهر (النَّسْفة) –أنظر حرف النون- مرتباً ، و في الفصحى
يطلق لفظ (السَّكْب) على الثياب الرقيقة كرقة الماء المسكوب .

41-                 
(سْبانه) أو (اسبانه) هي الأداة
المستخدمة لفتح و إغلاق و شد (البراغي) ، 
أصلها إنجليزي
Spanner  .

42-                 
(سلِنْق) –بالكاف الفارسية- هي
الشاحنة الضخمة التي ترفع الأحمال الكبيرة خاصة عند مواقع البناء ، و للكلمة أصل
إنجليزي
Sling    .

43-                 
(سْميت) هو الإسمنت المستخدم في
البناء و الذي يُخلط معه الرمل و الصلبوخ ، و يطلق عليه بالإنجليزية
Ciment   .

44-                 
(سْويج) -بالجيم الفارسية- هو
المفتاح عموماً و بشكل خاص مفتاح السيارة ، كلمة ذات أصل
إنجليزي
و هي
Switch  .

45-                 
 مثل : (سَخَّنّا الماي ، و طار الدّيج) -بالجيم
الفارسية- يقال أن أهل بيتٍ أعدّوا عدتهم لإقامة وليمة يكون (الديك) وجبتها
الأساسية فإكتشفوا بعد تسخين ماء الطبخ بأن الديك قد فر !

يُضرب هذا المثل لمن يتجهز لأمر
معين فيكتشف فجأة أن الشيء الأساسي الذي إستعد له غير متوفر !

46-                 
قيل : (لسمِجَه
الخايسَه ، تخيّس السمج) –بالجيمين الفارسيتين- حيث يتطابق معنى هذا المثل مع مقصد
الحديث النبوي الشّريف : {المَرْءُ عَلى دينِ خَليلِه فَلْيَنْظُر أَحَدكُم مَن
يُخالِل} و قد أكد الرسول صلى الله عليه و سلم في حديث آخر أن الصديق الطيب كحامل
المسك الذي يشتم منه من يصاحبه رائحة طيبة كما أن الصديق السيء كنافخ الكير الذي
يتلف من حوله بالرماد و الرائحة السيئة .

47-                 
(الساّعة المباركة) يقولها المضيف
لضيفه الذي يرد بقول : (ساعْتِك أَبْرَك) ، كما يرحب البعض بضيوفهم قائلين (هذي
السّاعَة اللّي جِنْها عيد) بالجيم الفارسية .

48-                 
(السفْرَه) هي ما يُفرش تحت
الأطباق وقت الأكل ، و قد كانت قديماً تُصنَع من الخوص  بشكل مستدير مع عروة لتعليقها على الحائط .

أنظر (خواص) فصل حرف الخاء .

49-                 
(السفط) هو ما تُحفَظ به فناجين
القهوه العربية من الكسر ، حيث أنه وعاء نحاسي مصنوع بشكل إسطواني و ذو غطاء يوضع
فيه (الفِنْيال) فوق (الفنيال) أنظر فصل حرف الفاء .

50-                 
(السِّعرَه) هو
مرض عدم الشبع ، فمهما أكل الإنسان فانه يستمر بالإحساس بالجوع !

51-                 
(فلان سيع سَدر)
أي أن صدره متسع للحوار و النقاش و الأخذ و الرد .

52-                 
(سَمَردَحي) وصف يطلق على المكان الواسع
الفسيح ، و تطلق (السّمَرْدَحَه) أحياناً على الفوضى و إختلاط الحابل بالنابل !

53-                 
(سوق ماصْلي) –بالكاف الفارسية-
وصف مشهور يُطلَق على العمل الغير متقن كالبناء الضعيف أو البضاعة الرديئة ، و
أيضاً يطلق على الكلام الغير موزون .

كما أن المرحوم حمد السعيدان في
الجزء الثاني من (الموسوعة الكويتية المختصرة) ذكر مثال التالي : (فلان يسوق علينا
ماصلي) أي أن عمله غير متقن يريد أن يمرره علينا .

54-                 
(سِوادَه) كلمة لها معنيين
مختلفين تماماً حيث تُطلق على أي شيء غير واضح المعالم لبُعده عن مرمى البصر أو
بسبب ظلمة الليل فلا يراه الإنسان إلا ككتلة سوداء مبهمة .

كما يسمى بؤبؤ العين و حدقتها
(سوادَه) .

55- (السهيلي) هي الرياح الجنوبية
الغربية .

56- (السرّايات) هي الزوابع الرعدية
الممطرة التي تعصف في منتصف شهر إبريل .

57- (سِكّه سد) هو طريق ذو نهاية أو
شارع ينتهي بحائط أو مبنى يسدّه .

58- (السافي) هو القليل من التراب
أو ما تذروه الرياح من تراب ناعم ، و للكلمة أصل عربي فصيح .

59- يقال : (يا ما تحت السواهي
دواهي !) –قد تكون المقولة مصرية أو شامية- و يقصد بها الأسرار المخفية أو الفضائح
المستورة أو
حتى الأشياء التي تظهر لنا بصورة
معينة رغم باطنها المختلف .

60- (سبّل غترته) أي أرسل غطاء رأسه
و جعله متدلي ، أما من (سبّل شعره) فهو من أطاله .

و للكلمة أصل فصيح ، فعلماء الدين
الذين نهوا عن إسبال الثوب قصدوا عدم إطالته كثيراً خيلاءً و كبرا .

61- (سَكْسوكَة) أي لحية غير مكتملة
يربيها الرجل على ذقنه فقط ، و في الفصحى هي الذقن قليلة الشعر .

62- (السَّهَم) هو النصيب و الحصّة
، و هي كذلك في الفصحى .

63-   (السّوم) هو تحديد سعر ما يراد بيعه أو شراؤه ، و هي كذلك في
الفصحى .

تستخدم (ساوَمْت) بمعنى فاصلت أو
ناقشت حول السعر .
 

64- (سَوّى) أي فعل شيئاً و قام
بأمرٍ ما ، و الكلمة ذات أصل عربي من (التسوية) .

65- (السَدْحَة) هي الإستلقاء ،
(إنسدح) أي تمدد كالنائم .

و في الفصحى يسمّى الإنبساط :
إنسداح .

66- (سْماط) و قد تُلفظ بالصاد ، هو
ما يُمَد على الأرض و يفرش عليه الطعام و غالباً ما يكون من النايلون أو الورق ، و
قد سبق التطرق لكلمة (سفْرَه) .

و (سماط) و (سفرة) كلمات ذات أصل
عربي فصيح .

67- من أسماء الطيور : سلاحي ، و هو
طائر الذعرة البيضاء .

68- من أسماء الطيور : سويدة راس ،
هي هازجة الحدائق و أبو قلنسوة (الذكر) .

69- (سَنْبوك) من أكثر أنواع السفن
الشراعية إنتشاراً في الكويت و الخليج العربي و اليمن و البحر الأحمر و غيرها من
المناطق التي كانت تعمل بالبحر .

و هذه الكلمة ذات أصل عربي هو
(سُنْبوق) ، و قد قال عنه الزمخشري في (الكشّاف)
: (وركبت في القارب إلى
الفلك وهي سفينة صغيرة تكون مع الملاحين ، و سمعت أنهم يسمونه السنبوك) ، كما تحدث
عنه الرحالة (إبن بطوطة) في عدة مواضع .

 

 


النص بدون تشكيل



 

1- (سالفة) أي قصة أو حادثة أو
موضوع ، جمعها (سوالف) و إن (سولف أحدهم) فقد حكى و تحدث .

و الكلمة لها أصل فصيح مذكور في
الآية 38 من سورة الأنفال : {قل للذين كفروا إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف} ،
فكلمات (الأسلاف) و (الأمم السالفة) مرتبطة بمن عاش في الماضي من أجداد و شعوب ،
كما أن {ما قد سلف} تعني : ما قد مضى .
  

2- (سنع)  كلمة تقال ثناء و مدحا لشخص متزن راجح العقل ذو سمت حسن ، و الأنثى تسمى (سنعة) .

(السنع) في الفصحى تعبير عن الحسن و
الجمال و قد قال رؤبة بن العجاج :

(أنت إبن كل منتضى قريع ** تم تمام
البدر في سنيع)

3 (ساتول شطوله !)  أي طابور و صف طويل من الناس .

4 (سم ، سم الله عدوك)  أي قل (بسم الله) قبل الأكل عسى أن يجعل الله
السم في طعام أعدائك ،
و تقال للضيف عند تقديم الطعام أو
الحلوى له .

5 (سحيله أم الخلاجين) هي شخصية
خيالية مرعبة كانت الأم تخوف بها أطفالها عندما تريد منعهم من الخروج من البيت
ليلا أو وقت الظهيرة  ، و يقال أنها شخصية
حقيقية لإمرأة
فقيرة و بشعة النظر كانت تجمع الخرق
البالية (الخلاجين) و تستفيد منها .

6  
(سنسون نعيه) لفظ يطلق على الشخص الجبان أو الضعيف جدا حيث يشبه بمخاط
النعجة ! كما يقال أيضا (خيخي) و (ردي) .

و لكلمة (سنسون) أصل عربي فصيح .

7  
لغز : سودة دندرية مع كل طارش مطية ، شنهي ؟ و تكون الإجابة هي : (الجنطه)
أي الحقيبة .

8  
(ساسرني بسالفه) أي أفضى إلي بموضوع خاص بيننا بحيث لا يسمعنا أحد ، و هذا
الفعل يسمى (مساسر) .

و الكلمة عربية من (سر) .

9  
(سفر) -بكسر أو ضم السين- أي نور و ضياء وهي عكس (خرمس) المذكورة في فصل
حرف الخاء و تعني الظلام الدامس .

أنظر (أسفرت و أنورت) في فصل حرف
الألف .

10 (سفسف علينا) أي هب تيار هوائي ناحيتنا .

11 (سيرنا عليهم) 
أي قمنا بزيارتهم ، أنظر (تسيورة) بفصل حرف التاء .

12  –(فلان من ساير الناس) أي من عامتهم و سائرهم .

13  (سليمة
تصكك) و (سم الهاري) و (سليحط) ثلاثة من الألفاظ النسائية المستخدمة عند الغضب و
خلال الشجار أو التذمر ، و قد تستخدم عند المزاح بين الفتيات خصوصا !

يقال أن (سليمى) عربية فصيحة تطلق
على الأرض و ربما القبر ! و (الهاري) أيضا عربية و تطلق على أخطر السموم التي تسبب
الإهتراء للبدن و العياذ بالله .

14 (سلامتك) و (عساك سالم) تقال ردا
على سؤال : (بغيت شي ؟) أو (تامر على شي ؟) ، و الرد السابق ذكره يأتي محل (لا) مع
الشكر .

15-   يقال : (السكوتي ، لوتي) أي أن الشخص الذي لا يتكلم كثيرا و يبالغ في صمته
(سكوتي) قد يكون شديد الذكاء أو أنه يخطط لأمر معين أو ربما يتصف بالمكر و الخبث .

أنظر (لوتي) في فصل حرف اللام .

16   –(السبع) و (السعلو) و (السلوقي) –بالكاف الفارسية- الأولى تعني
الأسد و تطلق على الإنسان الشجاع خصوصا أو كثناء و مدح عام ، أما الكلمة الثانية
فهي حيوان خرافي مفترس أو هو وحش كاسر يقال أنه كان يأكل لحوم البشر ، و الثالثة
عربية فصيحة تعني أحد أنواع الكلاب السريعة الشديدة   النحافة .

17 من الأسر و العائلات الكويتية :
السنعوسي و السالم و السعدون و السميط و الساير و السلطان و السيف و السريع و
السعيدان و السويدان و السرحان و السدحان و السابج و السدانى و السمدان و السند و
السداح و السهو و السلمان و السبت و السبتي و السعد .

18-                                                                                                                                                                                 
من مواقع الكويت
: منطقة (الساده) أو (السيدان) و هي موقع تاريخي معروف كطريق للقوافل منذ الجاهلية
، تقع هذه المنطقة بعد الجهراء بإتجاه السالمي حيث أنها عبارة عن منخفض يحتوي على
بعض الآبار مما جعله مرعى جيد للأغنام .

19-                                                                                                                                                                                 
 (السادة) عند الكويتيين لها معنيين غير تلك
المنطقة التي تطرقنا لها في الفقرة السابقة ، فأحيانا تعني المنتمين للأسرة
الهاشمية و من ينتسبون لبيت رسول الله صلى الله عليه و سلم مثل آل الرفاعي و آل
الطبطبائي و آل النقيب و غيرها من الأسر الهاشمية الكريمة ، أما المعنى الثاني
لكلمة (سادة) فهو وصف لأي شيء ذو لون واحد فلا يكون مخططا أو ممتزجا بألوان أخرى
غير لونه الرئيسي .

20-                                                                                                                                                                                 
 (ساح البرد) أي أن البوظة (الآيس كريم) قد ذابت
و تحولت لسائل ، كما يقال أن (الحليب سايح على الطاولة) أي أنه قد سال و إنسكب
عليها .

21-                                                                                                                                                                                 
 (سبع) تعني بلل الشيء ،  فعندما يقال : (سبع إيده) أي أنه غسلها سريعا
بالماء فقط و دون دعك .

22-                                                                                                                                                                                 
 (سبيل) أي أنه مجاني لعامة الناس ، و غالبا تطلق
على برادات المياه التي توضع في الطرقات كصدقة جارية و لوجه الله تعالى و هي عادة
منتشرة في الكويت منذ القدم و حتى يومنا هذا .

أنظر المثل المذكور في فصل حرف
الياء : (يوم طار طيره قال سبيل) .

23-                                                                                                                                                                                 
 (السعابيل) هي اللعاب السائل من الفم عندما يسيل
دون قصد أو تعمد ، مفردها (سعبولة) .

و (السعابين) في الفصحى هي بنفس
المعنى .

24-                                                                                                                                                                                 
 (سيده) تعني الإستقامة و (روح سيده) -فعل أمر-
أي إتجه للأمام مباشرة ، كما يقال (فلان سيده) عن الشخص المتزن الخلوق .

25-                 
 مهنة كويتية قديمة : (السفاف) هو من يقوم بصناعة
أشياء متعددة بإستخدام خوص النخيل .

26-                 
 مهنة كويتية قديمة : (السماج) -و تلفظ بالجيم
الفارسية- هو بائع السمك .

27-                 
 لغز : سمجة -بالجيم الفارسية- في الماي و الماي
حاويها ، سبحان ربي خلقها ، جنس العظم ما فيها ! الإجابة : اللسان .

28-                 
 لغز : سفينتنا يا لصغيرة يا اللي ملاليحج
-بالجيم الفارسية- كثيرة ! الإجابة : العين .

29-                 
 (ساهي لاهي) كلمتان تطلقان على الشخص مشغول
البال و الفكر ، و اللفظان عربيان مصدرهما (السهو) و (اللهو) .

30-                 
 (سحتني) كلمة ذات أصل عربي تعبر عن البرد القارص
، و قد ذكر الأستاذ أيوب حسين الأيوب في كتابه (من كلمات أهل الديرة) : ( .. فيقال
برد سحتني ، أي يسحت العظم سحتا ) .

31-                 
 (السنين) هو لفظ فصيح يقصد به (الحاد) كالسيف أو
السكين .

32-                 
 (السراي) هو السراج أو الفانوس ، و يطلق عليه
أيضا (فنر) .

33-                 
 (السبيعي) هو أحد (السبعان) و هم أبناء قبيلة
(سبيع)  إحدى القبائل العربية .

34-                 
 (السهول) إحدى القبائل العربية ، و أحدهم (سهلي)
.

35-                 
 (ستكانة) أو (استكانة) هي الكوب الزجاجي الصغير
الذي يشرب به الشاي ، تأتي عادة مع عروة صغيرة و أحيانا دون العروة ، و (بيالة)
لفظ آخر بنفس المعنى مذكور في فصل حرف الباء 
.

و أصل هذه الكلمة فارسي هو
(دواستكان) .

36-                 
 (سايرناهم) أي أننا سرنا بجانبهم أو بقربهم
(غالبا بإستخدام السيارة) .

 و أيضا للكلمة معنى معنوي هو : أننا جاملناهم و
وافقنا على ما يريدون مراعاة لهم .

37-                 
 (السيف) هو ساحل البحر ، و يتطابق معناها العامي
بالمعنى الفصيح .

أنظر (اليال) في فصل حرف الياء .

38-                 
 (السمي) لقب يطلقه الشخص عن آخر يطابقه في الإسم
، فمثلا يقول محمد.أ عن محمد.ب : (شلون السمي ؟ شخباره ؟) أو يقولها عند مخاطبته
وجها لوجه : (السمي شعلومك ؟ و شمسوي ؟) .

39-                 
 (سبال) أي فول سوداني ، و يفضل الناس (السبال
المملح) .

40-               
(السكبه) هو الشخص
الأنيق ذو الهندام الحسن خصوصا إن كان يلبس الزي الوطني (الدشداشه) و (الغتره)
بحيث يكون مظهر (النسفة) –أنظر حرف النون- مرتبا ، و في الفصحى يطلق لفظ (السكب)
على الثياب الرقيقة كرقة الماء المسكوب .

41-                 
(سبانه) أو
(اسبانه) هي الأداة المستخدمة لفتح و إغلاق و شد (البراغي) ،  أصلها إنجليزي
Spanner  .

42-                 
(سلنق) –بالكاف الفارسية- هي
الشاحنة الضخمة التي ترفع الأحمال الكبيرة خاصة عند مواقع البناء ، و للكلمة أصل
إنجليزي
Sling    .

43-                 
(سميت) هو الإسمنت المستخدم في
البناء و الذي يخلط معه الرمل و الصلبوخ ، و يطلق عليه بالإنجليزية
Ciment   .

44-                 
(سويج) -بالجيم الفارسية- هو
المفتاح عموما و بشكل خاص مفتاح السيارة ، كلمة ذات أصل
إنجليزي
و هي
Switch  .

45-                 
 مثل : (سخنا الماي ، و طار الديج) -بالجيم
الفارسية- يقال أن أهل بيت أعدوا عدتهم لإقامة وليمة يكون (الديك) وجبتها الأساسية
فإكتشفوا بعد تسخين ماء الطبخ بأن الديك قد فر !

يضرب هذا المثل لمن يتجهز لأمر معين
فيكتشف فجأة أن الشيء الأساسي الذي إستعد له غير متوفر !

46-                 
قيل : (لسمجه
الخايسه ، تخيس السمج) –بالجيمين الفارسيتين- حيث يتطابق معنى هذا المثل مع مقصد
الحديث النبوي الشريف : {المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل} و قد أكد
الرسول صلى الله عليه و سلم في حديث آخر أن الصديق الطيب كحامل المسك الذي يشتم
منه من يصاحبه رائحة طيبة كما أن الصديق السيء كنافخ الكير الذي يتلف من حوله
بالرماد و الرائحة السيئة .

47-                 
(الساعة المباركة) يقولها المضيف
لضيفه الذي يرد بقول : (ساعتك أبرك) ، كما يرحب البعض بضيوفهم قائلين (هذي الساعة
اللي جنها عيد) بالجيم الفارسية .

48-                 
(السفره) هي ما يفرش تحت الأطباق
وقت الأكل ، و قد كانت قديما تصنع من الخوص 
بشكل مستدير مع عروة لتعليقها على الحائط .

أنظر (خواص) فصل حرف الخاء .

49-                 
(السفط) هو ما تحفظ به فناجين
القهوه العربية من الكسر ، حيث أنه وعاء نحاسي مصنوع بشكل إسطواني و ذو غطاء يوضع
فيه (الفنيال) فوق (الفنيال) أنظر فصل حرف الفاء .

50-                 
(السعره) هو مرض عدم الشبع ،
فمهما أكل الإنسان فانه يستمر بالإحساس بالجوع !

51-                 
(فلان سيع سدر)
أي أن صدره متسع للحوار و النقاش و الأخذ و الرد .

52-                 
(سمردحي) وصف
يطلق على المكان الواسع الفسيح ، و تطلق (السمردحه) أحيانا على الفوضى و إختلاط
الحابل بالنابل !

53-                 
(سوق ماصلي) –بالكاف الفارسية-
وصف مشهور يطلق على العمل الغير متقن كالبناء الضعيف أو البضاعة الرديئة ، و أيضا
يطلق على الكلام الغير موزون .

كما أن المرحوم حمد السعيدان في
الجزء الثاني من (الموسوعة الكويتية المختصرة) ذكر مثال التالي : (فلان يسوق علينا
ماصلي) أي أن عمله غير متقن يريد أن يمرره علينا .

54-                 
(سواده) كلمة لها معنيين مختلفين
تماما حيث تطلق على أي شيء غير واضح المعالم لبعده عن مرمى البصر أو بسبب ظلمة
الليل فلا يراه الإنسان إلا ككتلة سوداء مبهمة .

كما يسمى بؤبؤ العين و حدقتها
(سواده) .

55- (السهيلي) هي الرياح الجنوبية
الغربية .

56- (السرايات) هي الزوابع
الرعدية الممطرة التي تعصف في منتصف شهر إبريل .

57- (سكه سد) هو طريق ذو نهاية أو
شارع ينتهي بحائط أو مبنى يسده .

58- (السافي) هو القليل من التراب
أو ما تذروه الرياح من تراب ناعم ، و للكلمة أصل عربي فصيح .

59- يقال : (يا ما تحت السواهي
دواهي !) –قد تكون المقولة مصرية أو شامية- و يقصد بها الأسرار المخفية أو الفضائح
المستورة أو
حتى الأشياء التي تظهر لنا بصورة
معينة رغم باطنها المختلف .

60- (سبل غترته) أي أرسل غطاء رأسه
و جعله متدلي ، أما من (سبل شعره) فهو من أطاله .

و للكلمة أصل فصيح ، فعلماء الدين
الذين نهوا عن إسبال الثوب قصدوا عدم إطالته كثيرا خيلاء و كبرا .

61- (سكسوكة) أي لحية غير مكتملة
يربيها الرجل على ذقنه فقط ، و في الفصحى هي الذقن قليلة الشعر .

62- (السهم) هو النصيب و الحصة ، و
هي كذلك في الفصحى .

63-   (السوم) هو تحديد سعر ما يراد بيعه أو شراؤه ، و هي كذلك في الفصحى
.

تستخدم (ساومت) بمعنى فاصلت أو
ناقشت حول السعر .
 

64- (سوى) أي فعل شيئا و قام بأمر
ما ، و الكلمة ذات أصل عربي من (التسوية) .

65- (السدحة) هي الإستلقاء ،
(إنسدح) أي تمدد كالنائم .

و في الفصحى يسمى الإنبساط : إنسداح
.

66- (سماط) و قد تلفظ بالصاد ، هو
ما يمد على الأرض و يفرش عليه الطعام و غالبا ما يكون من النايلون أو الورق ، و قد
سبق التطرق لكلمة (سفره) .

و (سماط) و (سفرة) كلمات ذات أصل
عربي فصيح .

67- من أسماء الطيور : سلاحي ، و هو
طائر الذعرة البيضاء .

68- من أسماء الطيور : سويدة راس ،
هي هازجة الحدائق و أبو قلنسوة (الذكر) .

69- (سنبوك) من أكثر أنواع السفن
الشراعية إنتشارا في الكويت و الخليج العربي و اليمن و البحر الأحمر و غيرها من
المناطق التي كانت تعمل بالبحر .

و هذه الكلمة ذات أصل عربي هو
(سنبوق) ، و قد قال عنه الزمخشري في (الكشاف)
: (وركبت في القارب إلى
الفلك وهي سفينة صغيرة تكون مع الملاحين ، و سمعت أنهم يسمونه السنبوك) ، كما تحدث
عنه الرحالة (إبن بطوطة) في عدة مواضع .

 



الصفحة السابقة

كلمات البحث التي لم يجدها الزوار اثناء البحث هي موجودة ادناه
Ungrouped links
::   خذ علوم القوم من أسفاهها